.
دخـــــــــــول الأعضـــــــــــــــــــاء
الاســــــــــــــــــــم: الكلمة السريــــــــــــة:

هل نسيت الكلمة السرية؟ أضغط هنا..
خدمات
متنوعة
الأعضاء الجدد !
المسجلين في الموقع

~¤ لايلهيك الإبحار في عالم الأنترنت عن أداء الصلاة ¤~


~¤ إعلان هـــام ¤~


رفع الملفات: gif. jpg. png. bmp. swf. txt - حجم أقصى 2 ميغا
القرآن الكريم القرآن الكريم رد على الموضوع
أضف رد
أضف موضوع جديد
موضوع جديد
جهز الموضوع للطباعة
طباعة
إذهب الى منتدى:
   تفسير: (هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات)
سمير عبد الرحمن
01:16 - 12/01/2017 معلومات عن العضو             رد على الموضوع بإضافة نص هذه المشاركة  
ولتكن

تفسير: (هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات وهو بكل شيء عليم)

 

الآية: ﴿ هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ﴾.

السورة ورقم الآية: سورة البقرة (29).

الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ﴿ هو الذي خلق لكم ﴾ لأجلكم ﴿ ما في الأرض جميعًا ﴾ بعضها للانتفاع وبعضها للاعتبار ﴿ ثمَّ استوى إلى السَّماء ﴾: أقبل على خلقها وقصد إليها ﴿ فسوَّاهنَّ سبع سماوات ﴾ فجعلهن سبع سماوات مُستوياتٍ لا شقوق فيها ولا فطور ولا تفاوت ﴿ وهو بكلِّ شيءٍ عليم ﴾ إذ بالعلم يصحُّ الفعل المحكم.

تفسير البغوي "معالم التنزيل": قَوْلُهُ تَعَالَى: ﴿ هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُمْ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ﴾، لِكَيْ تَعْتَبِرُوا وَتَسْتَدِلُّوا، وَقِيلَ: لِكَيْ تَنْتَفِعُوا، ﴿ ثُمَّ اسْتَوى إِلَى السَّماءِ ﴾، قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ: وَأَكْثَرُ مُفَسِّرِي السَّلَفِ: أَيِ ارْتَفَعَ إِلَى السَّمَاءِ، وَقَالَ ابْنُ كَيْسَانَ وَالْفَرَّاءُ وَجَمَاعَةٌ مِنَ النَّحْوِيِّينَ: أَيْ أَقْبَلَ عَلَى خَلْقِ السَّمَاءِ، وَقِيلَ: قَصَدَ لِأَنَّهُ خَلَقَ الْأَرْضَ أَوَّلًا ثُمَّ عَمَدَ إِلَى خَلْقِ السماء، ﴿ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَماواتٍ ﴾: أي خَلَقَهُنَّ مُسْتَوَيَاتٍ، لَا فُطُورَ فِيهَا، ولا صدوع، ﴿ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ ﴾، قَرَأَ أَبُو جَعْفَرٍ وَأَبُو عَمْرٍو وَالْكِسَائِيُّ وَقَالُونُ (وَهْوَ، وَهْيَ) بِسُكُونِ الْهَاءِ إِذَا كَانَ قَبْلَ الْهَاءِ: وَاوٌ أَوْ فَاءٌ أَوْ لَامٌ، زَادَ الْكِسَائِيُّ وَقَالُونُ  (ثُمَّ هْوَ) وَقَالُونُ أَنْ ﴿ يُمِلَّ هُوَ ﴾ [البقرة: 212] .

المصدر / الالوكه
   تفسير: (هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا ثم استوى إلى السماء فسواهن سبع سماوات)
القرآن الكريم القرآن الكريم رد على الموضوع
أضف رد
أضف موضوع جديد
موضوع جديد
جهز الموضوع للطباعة
طباعة
إذهب الى منتدى:
الحقـوق محفوظــة لمنتديـات بشـرى